السبت، 27 مايو، 2017

تقييم المخاطر

في الماضي، كان الرأي السائد في العديد من البلدان أن يستند تصميم سلامة النفق بشكل كبير على الأنظمة الارشادية والمبادئ التوجيهية. وعلى هذا النحو إذا كانت الصفات الارشادية للمبادئ التوجيهية ذات الصلة مطبّقة، اعتبر النفق آمن.
ومع ذلك، فإن لهذا النهج الارشادي بعض أوجه القصور:
  • على الرغم من أن النفق يفي بجميع المتطلبات التنظيمية، فإنه يحتوي على مخاطر متبقية غير واضحة ولم يتم تناولها بشكل محدد.
  • يحدد النهج الارشادي مستوى معين من معدات النفق الخ.، ولكنه غير مناسب ليأخذ بالاعتبار الظروف الفريدة الخاصة بكل نفق. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الوضع خلال حادث كبير يكون مختلفا تماما عن سير العمل في الظروف العادية، وربما تحدث مجموعة واسعة من الحالات المختلفة تتجاوز الخبرة الموجودة في ادارة النفق.
بالتالي، بالإضافة إلى النهج الإرشادي، يمكن اتباع
نهج قائم على المخاطر - يسمى تقييم المخاطر- يستخدم لأخذ بعين الاعتبار خصائص معينة في نظام النفق (بما في ذلك المركبات، والمستخدمين، ادارة النفق، وخدمات الطوارئ والبنية التحتية) وتأثيرها على السلامة.
ويمكن اتخاذ مختلف أنواع المخاطر في الاعتبار ضمن نهج قائم على المخاطر، مثل التأثير على مجموعة معينة من الناس (مخاطر مجتمعية)، أو على فرد (خطر للأفراد)، وفقدان الممتلكات، والضرر على البيئة أو على القيم غير الملموسة. بشكل عام، يركز تحليل المخاطر لأنفاق الطرق على المخاطر المجتمعية للمستخدِمين التي يمكن التعبير عنها وفقاً للعدد المتوقع من حالات الوفاة سنويا أو بشكل منحنى FN يبين العلاقة بين التردد والعواقب (من حيث عدد الوفيات) نتيجة الحوادث المحتملة في الأنفاق.
يشكل تقييم المخاطر نهج منظم لتحليل التسلسل والترابط في الأحداث المحتملة والحوادث، وبالتالي تحديد نقاط الضعف في النظام وتسليط الضوء على تدابير ممكنة للتحسين. تمتاز عملية تقييم المخاطر بثلاث خطوات:
تحليل المخاطر: يعنى تحليل المخاطر بالسؤال الأساسي: "ماذا يمكن أن يحدث، وما هي الاحتمالات والعواقب؟". أنه ينطوي على تحديد المخاطر وتقييم إحتمال وعواقب كل خطر. ويمكن إجراء تحليل للمخاطر من حيث النوعية أو الكمية أو الاثنين معا. ان نوعين من الانظمة  يناسبان أنفاق الطرق:
- النهج القائم على السيناريو، التي تحلل مجموعة محددة ذات الصلة من السيناريوهات، مع تحليل منفصل لكل واحد،
-  النهج القائم على النظام ، التي تتحرى نظام شامل ضمن عملية متكاملة، بما في ذلك جميع السيناريوهات ذات الصلة المؤثرة في مخاطر النفق، مما ينتج مؤشرات المخاطر المتعلقة بالنظام بكامله.
لتحليل المخاطر القائمة على النظام، تشكل الأساليب المرتكزة على الكمية ممارسة شائعة. ويقدر احتمال وقوع الحوادث وعواقبها على مختلف مؤشرات الضرر (على سبيل المثال من حيث الوفيات والإصابات والأضرار في الممتلكات، وانقطاع الخدمة) وحجم المخاطر الناجمة عنها، مع الأخذ بعين الاعتبار العوامل ذات الصلة في النظام وتفاعلاتها.
تقدير المخاطر: يتوجه تقدير المخاطر نحو مسألة القبول والمناقشة الصريحة لمعايير السلامة. وبعبارة أخرى عند تقدير المخاطر يجب الوصول الى جواب على سؤال "هل أن مستوى الخطر المحدد مقبول؟" لذا يجب تعريف معايير السلامة من المخاطر ضمن تقييم منظم، وتحديد ما إذا كان مستوى معين من المخاطر هو مقبول أم لا. يجب اختيار معايير القبول وفقاً لنوع تحليل المخاطر الذي تم اعتماده. على سبيل المثال، يمكن تعيين معايير متعلقة بالسيناريو لتقييم نتائج تحليل المخاطر استناداً إلى سيناريو، بينما التعبير عن المعايير من حيث الخطر للأفراد (مثل احتمال وفاة شخص معين في السنة بعد تعرضه لخطر) أو المخاطر المجتمعية (مثل الخط المرجعي في منحنىFN ) يكون مطبّقاً ضمن تحليل المخاطر القائم على النظام. هناك طرق مختلفة لتقدير المخاطر: يمكن أن تتم بالمقارنة النسبية، بمقاربة فعالية التكلفة، أو بتطبيق معايير المخاطر المطلقة. ولكن في الواقع، غالباً ما يتم الجمع بينهم في الممارسة العملية.
تخطيط تدابير السلامة: اذا اعتبر أن مستوى الخطر المحدد غير مقبول، ينبغي اقتراح تدابير سلامة إضافية. يمكن تحديد الفعالية (وكذلك فعالية التكلفة) للتدابير الإضافية باستخدام تحليل المخاطر لدراسة تأثير الترداد أو العواقب لمختلف السيناريوهات. على تخطيط السلامة أن يجيب على السؤال "ما هي التدابير الأكثر ملائمة للحصول على نظام آمن (مع فعالية للتكلفة)؟
ان الرسم التخطيطي المبسط في الرسم ٢.٤.١ يوضح الخطوات الرئيسية لعملية تقييم المخاطر.

رسم ٢.٤-١ : مخطط انسيابي لإجراءات تقييم المخاطررسم ٢.٤-١ : مخطط انسيابي لإجراءات تقييم المخاطر
يسمح تقييم المخاطر لأنفاق الطرق بتقييم منظم ومنسق وشفاف للمخاطر في نفق محدّد، بما في ذلك الأخذ بعين الاعتبار للعوامل المؤثرة ذات الصلة والتفاعل في ما بينها. توفر نماذج تقييم المخاطر فهم أفضل بكثير للعمليات ذات الصلة بالمخاطر من تلك التي تعتمد ببساطة على المفاهيم المرتكزة على الخبرة وحدها.
وبالإضافة إلى ذلك، أنها تسمح بتقييم أفضل لتدابير السلامة الإضافية في مجال الحد من المخاطر وتسمح بالمقارنة بين مختلف البدائل.
رسم ٢.٤-١ : مخطط انسيابي لإجراءات تقييم المخاطر 
لذلك، يمكن اعتبار نهج تقييم المخاطر ملحق مناسب في إدارة سلامة الأنفاق عند تنفيذ المتطلبات الارشادية للمعايير والمبادئ التوجيهية.
في الممارسة العملية، هناك أساليب مختلفة لمواجهة أنواع مختلفة من المشاكل. فمن المستحسن اختيار أفضل وسيلة متاحة لكل مشكلة محددة.
على الرغم من أن نماذج المخاطر تحاول مقاربة الواقع قدر الإمكان، وتحاول تنفيذ قواعد بيانات واقعية، فمن المهم أن ندرك أن النماذج لا يمكنها أبداً التنبؤ بأحداث حقيقية وهناك درجة عدم يقين وعدم وضوح في النتائج. ونظرا لهذا، ينبغي أن تؤخذ نتائج التحليل الكمي للمخاطر فقط كأمر تقريبي كما يجب أن تكون مرتكزة على دراسات الحساسية أو ما شابه ذلك. ان تقدير المخاطر من خلال المقارنة النسبية (على سبيل المثال من حالة قائمة إلى حالة النفق المرجعي) يمكن أن تحسن دقة ألاستنتاجات ولكن ينبغي أن يتم تعريف النفق المرجعي بعناية.
يتم عرض المبادئ الأساسية والمكونات الرئيسية لمنهجيات تحليل المخاطر في: التقرير الفني 2008R02 "تحليل المخاطر في أنفاق الطرق".
ويعرض هذا التقرير أيضا مسح للأساليب المستخدمة في الممارسة وسلسلة من دراسات الحالة.
يتم عرض مختلف المناهج المتبعة في تقييم المخاطر ومناقشتها في تقرير جديد بعنوان "الممارسة الحالية لتقييم المخاطر لأنفاق الطرق." ويتضمن هذا التقرير أيضا تحديثات تتعلق بتحليل المخاطر ويتم حاليا وضعها بصيغتها النهائية.